هل أنت إنسان ناجح أم فاشل؟

هل أنت إنسان ناجح أم فاشل؟

يختلف الكثير من الأشخاص في تعريفهم لمفهوم النجاح والفشل عندما يدخلون في تفاصيل معنى كل من الكلمتين, ولكن دائماً يوجد نقاط يتفق عليها الكثير من الأشخاص والتي تتعلق في الأمور العامة لتعريف النجاح والفشل.

لذلك سنستعرض معكم مجموعة من النقاط التي يمكنك أن تحدد من خلالها فيما إذا كنت شخصاً ناجح أم فاشل في حياتك, مع التأكيد أننا لا نتبنى النقاط الواردة ولكن نقدم لكم ما اتفق عليه عند تحليل مصطلحي النجاح والفشل بشكل عام, والعلامات المميزة التي يتمتع بها الأشخاص الناجحون, ويبقى لكل شخص تعريفه الخاص والذي يسعى لتحقيقه ليصبح إنساناً ناجحاً.

التحكم في دخلك المالي

إن كنت من أصحاب الدخل الشهري ولم يكن لديك القلق من انتهاء آخر أيام الشهر دون توفر المال الكافي لتسيير أمورك اليومية, فهذه تعتبر إحدى علامات النجاح حيث أنك قادر على التحكم في دخلك المالي وتوزيعه بالشكل الأمثل بحيث يغيب القلق الذي يراود الكثيرين, وقد لا يتعلق هذا الموضوع براتب كبير أو صغير, حيث يوجد أشخاص كثيرون يحصلون على رواتب شهرية كبيرة ولكن لديهم القلق والخوف دائماً بعدم توافر المال في وقت من الأوقات نتيجة إدارتهم السيئة لمواردهم المالية.

لا تسعى للحصول على الثناء

إن كنت تقوم بأعمالك على أكمل وجه وتقوم بواجباتك تجاه الأشخاص الآخرين دون أن تنتظر الثناء منهم فهذا دليل آخر على أنك إنسان ناجح, فالأشخاص الناجحين لديهم الثقة الكافية بما يفعلون.

الحاضر أفضل من الماضي

قارن حياتك وسير أعمالك الآن مع حياتك وطريقة عملك في السنوات السابقة على شكل شريط زمني يتجه نحو الخلف, فإن وجدت أن حياتك اليوم هي أفضل بشكل عام من ناحية الاستقرار والتنظيم فهي إحدى العلامات التي تشير إلى أنك إنسان ناجح.

لديك خطة

يتم النظر إلى الإنسان الناجح بناء على واقعه الحالي وما يمكن أن يحققه في المستقبل وهذا يعني أنه في حال كان لديك خطة واضحة للسنوات القادمة في حياتك وخطوات واضحة لما ستقوم به من أجل تحقيقها فهي إشارة أخرى إلى أنك إنسان ناجح.

الطموح والرغبة

إن كنت من الأشخاص الذين يرون أنهم قد حققوا ما يطمحون له في حياتهم فهذا أول الطريق للفشل, فالإنسان الناجح يطالب بالأفضل دائماً ويرغب بمعرفة أكبر والسعي لتحقيق المزيد وطموحاته تتزايد كلما حقق هدف جديد.

الاستيقاظ باكراً

إن كنت تهدف لأن تكون إنسان ناجح فلا يمكن لك أن تستيقظ كل يوم عند الظهيرة, فالطيور التي تستيقظ باكراً ستحصل على طعامها أولاً.

نشيط اجتماعياً

من علامات الإنسان الناجح هو العلاقات المميزة الاجتماعية التي يمتلكها وتقييم المحيط الاجتماعي له ولا نعني هنا الثناء عليه علناً, وإنما الثقة التي يتمتع بها من قبل الآخرين والانطباع الإيجابي الذي يغرسه في داخل كل شخص يتعامل معه.

تقديم المساعدة للآخرين

الإنسان الناجح لا بد أن يوزع نتائج نجاحه على الآخرين من خلال تقديم المساعدة في كل جانب يمكن تقديمه, كذلك تقديم المعلومة التي تمتلكها في مجالك العلمي للآخرين والإجابة عن استفساراتهم دليل على أنك لا تخشى أن يتفوق عليك الآخرين لأنك تمتلك الكثير وقادر على تحصيل المزيد من المعرفة التي ستميزك.

ثقة دون الغرور

الفرق كبير بين إنسان ناجح وشخص يعتقد أنه إنسان ناجح ويمكنك التمييز بينهما من خلال التواضع الذي يظهر على الإنسان الناجح في حين يسود الغرور المبني على الأوهام في الإنسان الفاشل والذي يعتقد أنه إنسان ناجح.

الفشل لا يناقض النجاح!

فشلك في مرحلة من حياتك أو في أحد مشاريعك لا يعني أنك لست إنسان ناجح بشكل عام, فالنجاح لا يأتي إلا بعد محاولات عديدة فاشلة تسبقه, وأغلب الناجحين المميزين فشلوا عدة مرات قبل أن يحققوا نجاحهم.

الانضباط

ذكرنا سابقاً أهمية وضع الخطط المتعددة ذات المجال الزمني القصير والبعيد المدى ولكن كل تلك الخطط ستذهب في مهب الريح ما لم يكن لديك الانضباط الكافي والالتزام في السعي لتنفيذ تلك الخطط.

الصبر

الصبر من أهم العوامل في تحقيق النجاح, حيث أن النجاح يتطلب في أغلب الأوقات الكثير من الوقت للوصول إليه بعد عدة محاولات فاشلة, كذلك فإن تمتعك بالصبر سيساعدك بعدم اتخاذ قرارات تعتمد على ردود فعل دون تخطيط أو تحليل للموقف, لذلك فالصبر من صفات الإنسان الناجح.

يمكنك أن تقول “لا”

على الرغم من بساطة العبارة إلا أن لها أبعاد هامة على صعيد النجاح, فكما ذكرنا أن الإنسان الناجح لا يبحث عن الثناء من الآخرين حيث أنه في كثير من الحالات يجب أن يقول “لا” دون الالتفات لتحقيق رغبات الآخرين.

إدارة الوقت بشكل جيد

للوصول للنجاح تحتاج للكثير من الوقت, ولتوفير المزيد من الوقت لا بد من إدارة جيدة له, فكثير من الأشخاص الناجحين ينجزون خلال عام واحد ما ينجزه آخرون خلال خمس سنوات أو أكثر, والسبب يكون نتيجة الإدارة الجيدة للوقت.

لديك أصدقاء ناجحين

وجود أصدقاء ناجحين حولك يساعد كثيراً في استلهام الأفكار والتي تكون عوناً لك في تحقيق النجاح, لذلك ابذل جهدك دائماً لتكوين شبكة أصدقاء مميزة واخترهم بعناية.

الناجح لا يلقي اللوم على الآخرين

إن كنت إنساناً ناجحاً فلا بد أن تكون مسؤولاً عن جميع أفعالك والنتائج النابعة عن أعمالك, فالناجح هو من يحرك الآخرين ويسخرهم لتحقيق النجاح.

الحزم

فعليك أن تدرك أن مجرد قولك “نعم” أو “لا” فهذا غير كافي, فلا بد أن توضح للآخرين أسباب قرارك الحازم النابع عن تحليل منطقي, ومع الحزم يمكن أن يكون هناك بعض المرونة في التفاصيل.

الإيجابية

إن كنت من الأشخاص الذين يبحثون عن المبررات للهزائم والفشل فأنت إنسان سلبي, لذا حاول أن تتجاوز الإخفاقات من خلال التصرف بإيجابية والاعتراف بالخطأ والانتقال مباشرة للمرحلة التالية لتحقيق الإنجازات التي تعمل على تصويب أخطاء الماضي.

الاهتمام بالصحة

إن كنت من الأشخاص الذين يهتمون بصحتهم العامة, فهذا أمر جيد لأنها من مواصفات الإنسان الناجح, فتمتعك بالصحة الجيدة ستحقق إمكانية العمل بشكل حيوي وأكثر نشاطاً مما يزيد من إنتاجيتك.

3 تعليقات

  1. شكرا على هذا الموضوع المفيد جدا
    صراحة هي نصائح غاية في الاهمية خصوصا النصيحة العاشرة اي الفشل لا يناقض النجاح ارها اهم النصائح !
    فعلا فالفشل في مرحلة ما او في امر ما في حياتنا امر وارد وشيء طبيعي لكنه لا يعني بالضرورة أننا سنفشل في كل شيء او اننا فاشلين وانتهى الامر فهذا اكبر خطأ بقع فيه الكثير من الناس وقليل منهم من يدرك ان النجاح لا يأتي إلا بعد محاولات عديدة فاشلة تسبقه وأغلب الناجحين المميزين فعلا فشلوا عدة مرات قبل أن يحققوا نجاحهم .

  2. ليس لدي بريد الكتروني
    اسف جدا
    اسف
    ارجو
    ان
    تقبلوا
    اعتذري
    وشكرا

  3. ليس لدي بريد الكتروني
    اسف جدا
    اسف
    ارجو
    ان
    تقبلوا
    اعتذري
    وشكرا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

مشاركة