ديجتاليزر .. أمنية على الفيسبوك تصبح حقيقة!

ديجتاليزر .. أمنية على الفيسبوك تصبح حقيقة!

ديجتاليزر هي مبادرة مصرية تهدف لتقديم البرامج التدريبية في مجال حلول الويب والتسويق الرقمي على الإنترنت بشكل مجاني, وقد بدأت على شكل أمنية بدون ترتيب أو رؤية من خلال تعليق كتبه صاحب فكرة المبادرة “أحمد سامي” على صفحته على الفيسبوك, والتي لاقت التشجيع والإقبال من الكثيرين في وقت قصير, ولتبدأ بعدها تلك الفكرة بالتبلور شيئاً فشيئاً, حيث تم وضع الخط العام لهذه المبادرة والتي تهدف إلى تدريب 6000 شاب عربي خلال عام 2015 على حلول الويب والتسويق الرقمي خلال الفترة الأولى ومن ثم تقسيم أعضاء المبادرة إلى ورشات عمل للانطلاق في المجال العملي وتقديم المساعدة المتبادلة بين أعضائها كلاً وفق التخصص الذي يتقنه.

ولقد تم إطلاق عنوان على الإنترنت لمبادرة ديجتاليزر ليكون الموقع الرسمي لها في وقت لاحق حيث لا يزال قيد الإنشاء وذلك عبر الرابط التالي: http://www.digitalizer.info

كما أنه تم استخدام الهاشتاغ #ديجتاليزر على الفيسبوك ليكون نقطة التقاء الأفكار التي يتم طرحها من قبل جميع الأعضاء ولسهولة المتابعة في كل لحظة لما هو جديد.

وفي الحقيقة فإن مبادرة ديجتاليزر تستحق الدعم لأنها نواة لفكرة جديدة على الويب العربي من ناحية تقديم المعلومة وتبادل الخبرة في مجال مازال يعتبر جديد نوعاً ما على عالمنا العربي وذلك بتأهيل جيل من الشباب بشكل مجاني ليكون نواة للعمل وتطوير الويب العربي في المستقبل, كما أن الجيد في هذه المبادرة هو إمكانية كل شخص الحصول على المعلومة والاستفادة من الخبرات وفي ذات الوقت تقديم ما لديه من معرفة إلى الآخرين مما يجعل هنالك فسحة من روح العمل الجماعي للشباب العربي.

ولكن نحنا بدورنا نقدم بعضاً من ملاحظاتنا لمبادرة ديجتاليزر والتي مازالت في طور الولادة حيث لاحظنا أن من قام بإطلاق المبادرة لم يكن يتوقع أن تلقى هذا الانتشار السريع وتتخطى حدود مصر لتصل إلى مختلف البلدان العربية فمثلاً تلاحظ استخدام اللهجة المصرية في جميع مواضيع المبادرة حتى في المواد التعليمية منها, ومن يسعى لتطوير الويب العربي فلا بد له من استخدام اللغة العربية الفصحى في كتاباته وإن لم يكن متمرساً بها حتى وإن وقع في بعض الأخطاء اللغوية فذلك أفضل من استخدام اللهجات المحلية للبلدان مما يحول دون تعميم الفكرة وانتشارها عبر جميع الدول العربية, كذلك لا بد من توفير منصة موحدة لمبادرة ديجيتاليزر وذلك عبر موقع إلكتروني يتم تجهيزه بأسرع وقت ليكون مرجعية وأرشيف للأعضاء المنضمين مستقبلاً للحصول على الخبرات والمعلومات التي توصّل إليها الآخرين في وقت سابق والتي لا يحققها بالشكل الأمثل صفحة على الفيسبوك أو هاشتاغ.

ونحن ومن خلال موقعنا سنبقى متابعين لمبادرة ديجتاليزر في المستقبل وسنشجعها وندعمها, كما نعدو دائماً إلى إنشاء مثل هذه المبادرات العربية والتي تهدف لتقديم الدعم والمعلومة للشباب العربي بهدف الوصول إلى مستقبل أفضل.

تعليق واحد

  1. أولاً شكراً جداً ليكم على الملاحظات القيمة وعلى نشر الفكرة 🙂

    نتمنى تضيفوا روابط الهاشتاج ورابط الانضمام معنا :

    الهاشتاج:
    https://www.facebook.com/hashtag/ديجتاليزر

    رابط الاشتراك:
    ahmedsamy.com/digitalizers-army/

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

مشاركة