الأمراض الوراثية الشائعة وتوزعها الجغرافي والأعراض الناتجة عنها

الأمراض الوراثية الشائعة وتوزعها الجغرافي والأعراض الناتجة عنها

الأمراض الوراثية الشائعة على مستوى العالم ليست بالقليلة، وتختلف نسبة انتشارها باختلاف المنطقة الجغرافية.

حيث أن المنطقة الجغرافية عامل هام في انتشار تلك الأمراض في منطقة دون سواها، وذلك نتيجة التزاوج بين أفراد تلك المنطقة.

حيث يزداد انتشار تلك الأمراض وتتأصل كما هو الحال في بعض الأمراض المتوسطية، وهي الدول التي تطل على البحر المتوسط.

كذلك هناك العديد من الأمراض الوراثية الشائعة في الدول الأفريقية وخاصة التي تقع في جنوب القارة.

وفيما يلي نستعرض مجموعة من بعض الأمراض الوراثية الشائعة والأعراض التي تترافق مع الإصابة.

التليف الكيسي

وهو واحد من الاضطرابات الوراثية الأكثر انتشاراً، وينتشر بشكل بارز لدى القوقازيين، وتكون الإصابة فقط في حال كان كلا الوالدين حامل للمرض.

وفي تلك الحالة تكون نسبة الإصابة لدى الأطفال 25%، وهو مرض ينتج عن عدم وجود بروتين معين.

وتشمل الأعراض صعوبة في التنفس، والتهابات الرئة المتكررة، والجهاز الهضمي، ومشاكل تتعلق في الإنجاب.

 

متلازمة داون

وهو شذوذ كروموسمومي شائع، يصيب واحد بالألف من الأطفال (وخاصة في حال الأمهات الأكبر سناً)، وتكون أعراضه انخفاض في أداء عضلات الوجه، والتأخر في النمو، وعيوب في القلب وجهاز الهضم.

إلا أن الفحوصات الطبية الحديثة ما قبل الولادة، أصبحت قادرة على تشخيص المرض.

 

ضمور العضلات دوشين

تبدأ أعراض ضمور العضلات “دوشين” عند الأطفال ما قبل السنة السادسة من عمرهم، وذلك على شكل حالة من التعب والضعف في العضلات.

حيث يبدأ الضعف في الساقين ومن ثم يتقدم تدريجياً إلى الجزء العلوي من الجسم.

 

فقر الدم المنجلي

يحدث فقر الدم المنجلي عندما تكون كريات الدم الحمراء غير قادرة على حمل الأكسجين الكافي إلى جميع أنحاء الجسم.

وذلك بسبب تشوهها وتحول شكلها من الدائري (أو القرص)، إلى شكل آخر شبيه بالمنجل ومنها أتت التسمية بهذا الاسم.

وينتشر هذا المرض الوراثي في بلدان إفريقيا والبحر المتوسط والبحر الكاريبي وجنوب ووسط أمريكا.

 

متلازمة نونان

تعتبر متلازمة نونان اضطراب خلقي جسمي شائع إلى حد ما، وقد يصيب الذكور أو الإناث على حد سواء.

وتبلغ نسبة الإصابة على مستوى العالم ما يقرب 1 بالإلف إلى 1 لكل 2500 طفل، ويمكن انتقال المرض إلى الطفل سواء من الأم أو الأب.

وتشمل أعراضه على: عيون واسعة، قامة صغيرة، رقبة قصيرة، وأنف مسطح.

 

الثلاسيميا

تعتبر الثلاسيميا من الأمراض الوراثية الشائعة على مستوى العالم، والتي تتسبب في انخفاض للهيموغلوبين والذي ينتج عنه فقر دم.

ومن أعراض الثلاسيميا التعب، وآلام العظام، وسهولة التعرض لـ كسور العظام ، وضيق في التنفس، وقلة الشهية، واصفرار الجلد وبياض العين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .